970×90

أنا وردة / فاطمة الزهراء أبوبكر

970×90

 

أنا وردة تعرضت للإغتصاب إليكم ماحدث معي
صرخت لكن لا صوت يسمع لصراخي
ولانجدة لإستنجادي
أنا الخطيئة والسبب هو أني بريئة
وأخال لوهلة رحمة في مجتمع الكبت والفضيلة
لازلت أذكر تلك اليد الغليظة تنتزع أثمالي
لازلت أذكر ذاك الجسد الفظ يطبق على أنفاسي
لازلت ألمح ذلك النور الخافت في نهاية الممر
ليتها كانت النهاية!
فنحن الإناث إذا ماابتلينا كان بلاؤنا بضع قطرات دم دُوِنَ عليها إسم نسب شريف
فنحن الإناث إذا ماابتلينا كان بلاؤنا كان بلاؤنا ثوبا ووجها والجسد المَليح
فنحن الإناث إذا ماابتلينا كان بلاؤنا صمتا أبديا
في مجتمع قادح في عهره الفكري طريح
فنحن الإناث إذا ماابتلينا كان بلاؤنا مجرد إغتصاب لبكارة ثم نعلنها فضيحة

لكن يبقى السؤال ماذا عن وردة؟
وردة لا خوف عليها وإن شاؤؤ يحزنو
لديها أب تمرد على ثقافة التجمع تحت خيمة الأسرة وشفاعة القبيلة.:ليقول علينا أن نتجاوز المسألة ونستر العار وأي عار هذا؟ (تحياتي لك ونعم الأب)

أنا وردة الطفلة الصغيرة البريئة التي أنتهك عِرضها نهارا جهارا لست Yassmin Lbecriyeولاحتى زهراء أنا وردة والشرف وأنت وهي ونحن وهن وأنتن وردة
فهيا لنعلن النهاية! والبداية معا!

 

970×90

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *