970×90

محمد صلاح يرد على هتافات عنصرية بهدف وسجدة و”إشارة سلام”

970×90

مر لاعب كرة القدم المصري محمد صلاح بأسبوع صعب. ففي بدايته، انتشر اسمه عالميا بعد أن وصفته مجموعة من مشجعي تشيلسي بأنه “إرهابي” لكونه مسلما. لكن في مواجهته مع فريق تشيلسي في مباراة يوم الأحد، استوقف محمد صلاح رواد مواقع التواصل بحركة يوغا وصفت بـ”وسيلة لإسكات العنصريين” – فما هي وما رمزيتها؟

انتشر في بداية الأسبوع مقطع فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي يظهر مجموعة من مشجعي تشيلسي يرددون عبارة “صلاح إرهابي” – في إشارة إلى دينه الإسلام.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يواجه فيها محمد صلاح هتافات عنصرية – لكن الفيديو أفضى إلى شيئين: طرد المشجعين من الملعب – ورد فعل من محمد صلاح استوقف رواد مواقع التواصل الاجتماعي.
كيف “أسكت صلاح العنصريين”؟

بدلاً من تجاهل الهتافات أو التنديد بها في بيان، اختار محمد صلاح أن يشير إليها رمزياً على أرض الملعب في أول مواجهة له مع فريق تشيلسي منذ نشر الفيديو المسيء.

فبعد أن سجل هدفا وصفه مغردون بأنه “أسطوري”، وقف على ساق واحدة مثبتا القدم الآخر على ركبته – وهي وقفة “الشجرة” في رياضة اليوغا قبل أن يسجد على الأرض.

970×90

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *